جدّد فؤاد بوعلي مدرب شباب بلوزداد تهديده بمغادرة النادي العاصمي في نهاية مرحلة الذهاب, في حال لم تتحسن وضعية الفريق، وأكد بوعلي الذي التحق بأصحاب الزي الأحمر والأبيض منذ بضعة أسابيع, بأن الأمور لا تسير بالشكل الذي كان يأمله من الجانب الإداري, مما انعكس بالسلب على معنويات اللاعبين الذين يطالبون دائما بتسوية وضعيتهم المالية،ورغم أن المدرب السابق لاتحاد بلعباس لم يواجه أي مشاكل مالية مع إدارة الشباب باعتبار أنه تحصل على تسبيق لبضعة أشهر قبل مباشرته العمل مع تشكيلته الجديدة, إلا أن ذلك لم يمنعه من التهديد بالمغادرة, لأنه وافق كما يقول على تدريب الشباب من أجل تحقيق أهداف رياضية معينة, و في هذه الحالة لا يمكنه تحقيق ذلك، كما أثنى بوعلي على لاعبيه, بالرغم من الظروف الصعبة التي يعملون فيها، وكان رفقاء عمار عمور قد دخلوا في إضراب لثلاثة أيام قبل مباراة العودة أمام نوفيل من جزر القمر, للمطالبة بمنحهم أجورهم المتأخرة منذ عدة أشهر, قبل أن يستأنفوا العمل مانحين المسيرين مهلة أخرى إلى غاية نهاية الشطر الأول من المنافسة، و سبق لبوعلي وأن صرح بعد نهاية مباراة فريقه الأخيرة برسم كأس الجمهورية بأنه يخشى أن يغادر الكثير من اللاعبين خلال فترة التحويلات الشتوية, على خلفية المشاكل المتعددة التي يواجهونها في الفريق .

Print Friendly