اعتبر رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان أن الدستور المصري الجديد  مهم للشعب المصري، معربا عن تهانيه عقب الكشف عن نتائج الاستفتاء التي جاءت موافقة على هذا الدستور، وذكرت شبكة “تي أر تي” التركية أن أردوغان أجرى اتصالا هاتفيا مع مرسي أعرب له فيها عن تهانيه ، معتبرا أن الدستور الجديد مهم للشعب المصري، وصوت 64 بالمائة من الناخبين المصريين لصالح الدستور الجديد مقابل 36 بالمائة ضد خلال مرحلتي الاستفتاء حسب نتائج شبه نهائية فيما شككت المعارضة في نزاهة الاستفتاء ، مؤكدة أنها “ستواصل نضالها من اجل إسقاط الدستور غير التوافقي،  وتزامن الاستفتاء على مشروع الدستور مع  قرار الرئيس محمد مرسي تعيين الثلث الرئاسي 90 نائبا في مجلس الشورى تحسبا لتسليم المجلس مهام التشريع إلى حين انتخاب مجلس النواب بعد إقرار الدستور ليكون بذلك خطوة نحو نهاية المرحلة الانتقالية وتسليم المهام للهيئات التمثيلية المنتخبة.

Print Friendly