يستضف المسرح الوطني الجزائري محي الدين بشطرزي إلى غاية 29 ديسمبر الجاري فرق مسرحية شابة من الجنوب في إطار فعاليات الدورة الخامسة من الأيام المسرحية للجنوب بمشاركة 8 جمعيات ثقافية مسرحية .  و ستسمح هذه التظاهرة بعرض 10 مسرحيات، يدشنها عرض للجمعية الثقافية الفنون الدرامية “صرخة الركح” لتمنراست بعنوان “أودمان ” والمقتبسة عن نص للمسرحي العراقي الراحل قاسم مطرود، و تشارك ولاية بسكرة في هذه الأيام الخاصة بمسرح الجنوب بعملين مسرحيين الأولى  لجمعية البحوث الفنية لبسكرة  بعنوان “زواجي بوان كوم ” ، من تأليف وإخراج شيشة محمد،  بينما برمج العرض الثاني “الكوردة”  للجمعية الثقافية الكلمة الطيبة لمسرح طولقة ليوم 26 ديسمبر.  ومن بين الأعمال الأخرى المشاركة مسرحية للتعاونية الثقافية للأغواط بعنوان “فيزيو شظايا” لهارون الكيلاني ، وتليها مسرحية “الطفلة والعصور” لجمعية “أكون” الثقافية لمدينة بشار. وسيلتقي جمهورالعاصمة في سهرة 26 ديسمبر مع عرض لفرقة ركح الواحات الثقافية لورقلة بعنوان “حراسة الروح ” و ذلك عقب عرض مسرحية  “الكوردة ” لبسكرة . و قد خصص منظمو هذه التظاهرة سهرة الخميس 27 ديسمبر لمسرح أدرار في عرضين “حب و حال ” لجمعية فرسان الركح للفنون المسرحية من تأليف و إخراج هارون الكيلاني، ومسرحية  “ربع ساعة ” للجمعية الثقافية فن الخشبة. وتشارك تعاونية الملقي لتندوف بمسرحية “في انتظار غودو” من اقتباس لعمل المسرحي الشهير ساموييل بيكت من إخراج بلة بومدين في اليوم ما قبل الأخير من هذه الدورة الخامسة التي تختتم بعمل لجمعية عشاق الخشبة للفنون المسرحية للواد بعنوان ” مش معقول

Print Friendly