تجددت الاشتباكات بين الجيش السوري ومسلحي المعارضة في مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين جنوب العاصمة السورية دمشق بعد أيام من توقفها، وقال مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمن أن  أجزاء من المخيم شهدت اشتباكات استمرت حتى الفجر بين عناصر من الجيش الحر وجيش النظام السوري، وكانت اشتباكات عنيفة دارت في الأسابيع الماضية بين الجيش النظامي السوري وعناصر المعارضة المسلحة على أطراف مخيم اليرموك أدت إلى سقوط 25 شخصا وإصابة 100 آخرين، ودعا الأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي ورئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس في وقت سابق إلى تجنيب اللاجئين الفلسطينيين في سوريا مخاطر التهجير والنزوح جراء الاقتتال الدائر حول المخيمات الفلسطينية وداخلها وبالخصوص ما يتعرض له مخيم اليرموك من نزاعات وأحداث مؤلمة. 

Print Friendly