يبدوا ان عامل الاصابات قد جعل خيارات المدرب الوطني محدودة في ما يخص التشكيلة الاساسية التي سيعتمد عليها في نهائيات امم افريقيا 2013 في جنوب افريقيا مطلع الشهر المقبل ،و من بين هذه المناصب التي تأثرت بذلك هو وسط ميدان الهجومي ،فرغم ثراء التعداد إلا ان الخطة التكتيكية التي يعتمدها المدرب الوطني تجعل الخيار فؤاد قادير ، رياض بودبوز وسفيان فغولي الخيار الاقرب للتقني البوسني.

قادير و فغولي من اعمدة المنتخب و مكانتهما مضمونة

من بين العناصر التي حافظت على مكانتها في المنتخب الوطني ،يوجد الثنائي فؤاد قادير و سفيان فغولي الذي تمكن من نيل ثقة المدرب الوطني الذي يعتبرهما من بين أعمدة الفريق و من نوعية اللاعبين الذي لا يمكن الاستغناء عنهم نظرا للمردود الطيب الذي يقدمانه سواء من الناحية الهجومية او في الشق الدفاعي بمساعدة لاعبي الوسط. هذا الامر يجعل الثنائي من بين العناصر الاساسية التي ستخوض نهائيات امم افريقيا مع بعض التغييرات الطفيفة على المستوى التكيكي.

الإصابة تجعل سوداني جوكير

وسيكون المدرب الوطني مجبرا على التخلي على لاعبه و مدلل الانصار هلال سوداني كأساسي ،حيث ان اللاعب غائب عن الميادين لأكثر من شهر و نصف ،و بالتالي فان الاعتماد عليه كأساسي كما كان عليه الحال في اللقاءات التصفوية يبدوا بعيدا في الوقت الراهن ،حيث ان الدور الذي يلعبه لاعب اولمبي الشلف السابق مهم جدا و يحتاج مجهود بدني كبير، و بالتالي فان اقرب الخيار ان يكون سوداني جوكير حل

Print Friendly