تتأهب المواهب الصغيرة للطبعة الجديدة للمسابقة  الوطنية لرسم الأطفال التي ستنطلق قريبا بوهران، و يتعلق الأمر بالطبعة الـ 11 لهذه المسابقة الفنية السنوية التي ستتوج في جوان القادم بعرض أجمل الأعمال في الصالون الوطني لرسم الأطفال كما علم من جمعية الفنون  التشكيلية “الريشة الحرة” منظمة هذه التظاهرة.  و تستقطب هذه المسابقة المفتوحة على مدى الثلاثي الأول من كل سنة أزيد من 1.200 مرشح من جميع أنحاء الوطن بهدف ترقية المواهب الشابة في مجال الفنون التشكيلية.   و في المجموع فقد شارك أكثر من 15 ألف تلميذ تتراوح أعمارهم بين 7 إلى 15 سنة في الطبعات السابقة ، تحت إشراف هيئة تحكيم تتكون من مختصين في هذا المجال منهم أساتذة في الفنون الجميلة و إطارات التربية. و سيتم إختيار أعمال الفائزين حسب فئات الأعمار قبل عرضها على الجمهور في الصالون الوطني لرسم الأطفال المبرمج بوهران في الفاتح جوان من كل عام بمناسبة اليوم العالمي للطفل.  و تتيح هذه المبادرة لتلاميذ المدارس و الإكماليات ترجمة مشاعرهم فيما يتعلق بقضايا الساعة والتعبير عنها بطريقة فنية ، كما سيتم اغتنام الاحتفال بالذكرى الخمسين للاستقلال الوطني للتطرق إلى التضحيات التي قدمها الشعب الجزائري خلال كفاحه التحرري.

Print Friendly