حذّر مقتدى الصدر رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي من ربيع عراقي على غرار الربيع العربي الذي أطاح بالأنظمة الحاكمة في العديد من الدول العربية، منتقداً سياسته ومطالباً إياه بالاستقالة، قائلا: “إن ربيع العراق قادم”، ودعا الصدر المالكي إلى “إتاحة الفرصة للشركاء السياسيين لبناء العراق”، منتقدًا عمل الحكومة العراقية لـ”انفرادها بالقرارات وتهميشها لأغلب الوزراء والكتل السياسية المشاركة في الخارطة السياسية العراقية”، وشدد على “ضرورة أن تنتبه الحكومة لتقديم الخدمات إلى المواطن العراقي”، منوهًا أن “طوفان العراق بمياه الأمطار الأسبوع الماضي إشارة واضحة على فشل الحكومة في تقديم الخدمات الأساسية المطلوبة للمواطن”.وأكد الصدر على دعمه للتظاهرات في الرمادي وصلاح الدين وديالى ونينوى شريطة الحفاظ على سلميتها وعدم تسييسها والابتعاد عن إثارة النعرات الطائفية.

وكالات

Print Friendly