أعلن مدير عام مؤسسة بريد الجزائر السيد محمد العيد مهلول عن سحب دفتر الصكوك الساري المفعول “نهائيا” و تعويضه بدفتر بنكي يستعمل في كل العمليات و المعاملات المالية مثل السحب و التحويل و الدفع، موضحا أن قرار تعويض الصك البريدي الحالي يأتي بغية تقليص آجال المعاملات البنكية التي تتم انطلاقا من البريد المرتبط بنظام بنكي، وأضاف المدير العام لبريد الجزائر محمد العيد مهلول أن نظاما جديدا ” عصريا” للدفع و الاستغلال خاص بالصكوك البريدية يسمح بالقيام بعمليات بريدية ” أفضل” سيدخل حيز التطبيق خلال السداسي الأول من سنة 2013، مشيرا إلى أن هذا النظام “الذي يجري اختباره” قد بلغت تكلفته 10 ملايين أورو ويقوم بتقليص آجال انتظار المواطنين و التكاليف الهامة التي يتحملها البريد الذي يتلقى أكثر من 10 ملايين راتب، و بالتالي تسهيل عمليات السحب. من جهة أخرى كشف السيد مهلول إلى أن حوالي 300 مكتب بريدي جديد سيتم فتحه سنويا في آفاق 2020 بهدف بلوغ معدل 3 مكاتب بريدية في كل بلدية على الصعيد الوطني.

Print Friendly