رحبت إيران بإرادة الدول الكبرى استئناف المفاوضات قريبا حول برنامجها النووي، معربة في الوقت نفسه عن أملها في أن لا تجدد تلك الدول أخطاءها السابقة، وقال سعيد جليلي كبير المفاوضين الإيرانيين في الملف النووي في مؤتمر صحافي في نيودلهي “طرحنا عليهم اقتراحاتنا من اجل التعاون وتقرر أنهم سيدرسون تلك الاقتراحات وسيردون على إيران.. الآن مضت ستة اشهر لكنهم أعربوا مؤخرا عن استعدادهم للتفاوض، وأضاف “إننا نرحب بعودتهم إلى المحادثات ونأمل أن يعرضوا نهجا بناء ولا يكرروا أخطاء الماضي، وتابع جليلي الذي التقى في العاصمة الهندية المستشار الهندي حول الأمن القومي شيفشانكر مينون أن إيران مصممة على الدفاع عن حقوقها، وتجري حاليا اتصالات بين طهران ومجموعة خمسة زائد واحد التي تمثلها وزيرة الخارجية الأوروبية كاثرين آشتون لتحريك المباحثات المتعثرة. وفي جوان الماضي رفضت إيران اقتراح “5+1″ تعليق تخصيب اليورانيوم بنسبة 20 بالمائة وإغلاق محطة فوردو ، وفي المقابل كانت طهران تأمل في التوصل إلى تخفيف العقوبات المفروضة عليها والاعتراف بحقها في التخصيب في حين تدعوها عدة قرارات من مجلس الأمن الدولي إلى تعليق تخصيب اليورانيوم فورا.

Print Friendly