أكد وزير النقل السيد عمار تو أمس بالقالة أن تحسين نوعية الخدمة العمومية في مجال نقل المسافرين يشكل “أولوية”. وألح الوزير بمناسبة تدشين المؤسسة العمومية للنقل الحضري وشبه الحضري بالقالة على ضرورة تقديم خدمات نوعية للمواطنين، مشيرا إلى أن الدولة قد زودت قطاع النقل بوسائل نقل هامة. وقد أعطى السيد تو الذي كان برفقة السلطات المحلية بالمناسبة إشارة انطلاق تشغيل 10 حافلات للنقل الحضري وشبه الحضري التي تمثل في الوقت الراهن حظيرة المؤسسة العمومية للنقل الحضري وشبه الحضري والتي ستتدعم “قريبا” بـ20 حافلة أخرى من نفس النوع. وعلى صعيد آخر أوضح السيد تو أن مشروع طريق السكة الحديدية المخصص للربط بين عنابة والقالة الذي استكملت الدراسة التقنية الخاصة به وسخرت له الوسائل المالية “يسير في الطريق الصحيح”. كما أوضح في ذات السياق بأن مشروع الربط بمدينة طبرقة بتونس سيتم دراسته حيث سيتنقل وفد من وزارة النقل إلى طبرقة من أجل التباحث حول هذه المسألة مع المسؤولين التونسيين. وقد قام وزير النقل فيما بعد بتدشين محطة لنقل المسافرين من نوع “ب” ببوحجر ( 70 كلم عن الطارف) حيث أشار إلى أن الدراسات التقنية التي تسبق إنجاز مشروع تيليفيريك القالة قد تم الانتهاء منها. وتتوفر هذه المنشأة الجديدة التي تطلبت استثمارا عموميا بأكثر من 126 مليون د.ج على طاقة استقبال بـ3 آلاف مسافر في اليوم وهي مزودة بجميع وسائل الراحة. وعليه فإن محطة نقل المسافرين هذه مدعوة إلى توفير أحسن الظروف لتنقل مسافري هذه الدائرة المحرومة لحد الساعة من مرفق كهذا. وبعاصمة الولاية استفسر السيد تو عن وتيرة تقدم أشغال إنجاز مقر جديد لمديرية النقل بالولاية برخصة برنامج بـ44 مليون د.ج وآجال إنجاز محددة بـ8 أشهر. وقد بلغ معدل تقدم أشغال إنجاز هذه المنشأة 80 بالمائة حسب ما علم بعين المكان. أما بالذرعان (100 كلم عن الطارف) فقد عاين الوزير أشغال إنجاز محطة لنقل المسافرين من نفس النوع مشددا على ضرورة تسليمها في الآجال المحددة. كما تفقد السيد تو أشغال إنجاز محول طرقي على مستوى مفترق الطرق (الطريق الوطني رقم 84- والطريق الوطني رقم 16) الذي يربط الذرعان (الطارف) بكل من عنابة وسوق أهراس حيث أعطى تعليمات للمؤسسات ومكاتب الدراسات المكلفة بهذا المشروع بضرورة التسريع في وتيرة الأشغال. (وأج) 

Print Friendly