أكد وزير التجارة السيد مصطفى بن بادة أمس أن الجزائر تمتلك قدرات هائلة لتطوير صادراتها خارج المحروقات خاصة في مجال المنتجات الزراعية المحولة والصناعات الكيميائية والبتروكميائية، وأوضح السيد بن بادة على هامش إطلاق برنامج تكويني لمهنة التصدير بالمدرسة الجزائرية العليا للتصدير أن الجزائر تمتلك حظوظا كبيرة مقارنة بباقي دول المغرب العربي في تصدير عدة منتجات خاصة المنتجات الزراعية المحولة والصناعات الكيميائية والبتروكميائية إلا أن غياب وفرة المنتوج والتموين يحد من تطور هذا النشاط في أسواق عالمية مهيكلة تتطلب عمليات متواصلة وبنفس الجودة. من جهة أخرى، أكد وزير التجارة أن الوزارة ستعيد النظر في هامش ربح المخابز التي تنشط في صنع مادة الخبز فقط، موضحا أنه لا يوجد أي إشكال من حيث الالتزام بضمان وفرة هذه المادة، واعترف السيد بن بادة أن الخبازين الذين يمارسون مهنة صنع الخبز فقط يواجهون فعلا مشاكل متعلقة بربحية النشاط لأن سعر هذه المادة لم يتغير منذ سنة 1996، مؤكدا أن الوزارة تلقت مجموعة من الاقتراحات من طرف الاتحادية الوطنية للخبازين لم يتم الفصل فيها بعد، مشيرا إلى أنه سيتم دراستها وتقديمها قريبا للحكومة لمساعدة هذه الفئة من الخبازين.

Print Friendly