يقوم وزير الشؤون الخارجية الروسي السيد سيرغي لافروف اليوم بزيارة عمل إلى الجزائر بدعوة من وزير الشؤون الخارجية السيد مراد مدلسي حسبما أكده الناطق باسم وزارة الشؤون الخارجية السيد عمار بلاني. وأوضح السيد بلاني في هذا الصدد أن هذه الزيارة التي تندرج في إطار الحوار السياسي المنتظم بين الجزائر وروسيا والذي أصبح دائما منذ التصريح المشترك الذي وقعه رئيسا البلدين في 6 أكتوبر 2010 تهدف إلى “تعزيز” علاقات الصداقة والتعاون بين الجزائر وموسكو. وتتمحور المحادثات التي ستجرى بهذه المناسبة حول دراسة سبل وإمكانيات تعزيز التعاون الثنائي في جميع المجالات ذات الاهتمام المشترك وكذا حول تبادل وجهات النظر بخصوص السياسات الإقليمية والدولية لاسيما آخر التطورات التي يعرفها الشرق الأوسط ومنطقة الساحل. وكان البلدان قد احتفلا منذ أشهر بخمسينية إقامة علاقاتهما الدبلوماسية.

Print Friendly