أعلنت وزارة الصحة المصرية أول أمس أن شخصا قتل و أصيب 216 آخرون في الاشتباكات خلال المظاهرات التي جرت الجمعة بالقاهرة و المحافظات المصرية ، و قال المتحدث باسم وزارة الصحة أحمد عمر أن الاشتباكات التي وقعت في إطار تظاهرات جمعة “الكرامة أو الرحيل” خلفت حالة وفاة واحدة و216 مصابا،           وأوضح أن حالة الوفاة هي لشخص مجهول الاسم والعنوان تم العثور على جثته أمام قصر الاتحادية الرئاسي ونقل إلى المستشفى ، مضيفا أن 14 شخصا أصيبوا خلال الاشتباكات التي وقعت أمام قصر الاتحادية بينما أصيب 164 في محافظة الغربية و22 في الإسكندرية و6 في محافظة كفر الشيخ و5 في الاشتباكات التي وقعت أمام منزل رئيس الجمهورية بمحافظة الشرقية، وشهدت مصر أول أمس مظاهرات حاشدة دعت إليها المعارضة تحت شعار “جمعة الكرامة أو الرحيل” ، وطالب المشاركون في مظاهرات الجمعة بمحاكمة الرئيس محمد مرسي ووزير الداخلية محمد إبراهيم جنائيا وسياسيا في أحداث العنف الأخيرة وإقالة حكومة هشام قنديل وتشكيل حكومة إنقاذ وطني وإقالة النائب العام والقصاص للشهداء ووقف العمل بالدستور الحالي وتشكيل لجنة لصياغة المواد الخلافية.

Print Friendly