أعلنت حركات وقوى ثورية مصرية عن تنظيم مسيرات في شوارع وميادين القاهرة وبعض المحافظات للمطالبة باستكمال الثورة وذلك بمناسبة الذكرى الثانية لتنحى الرئيس السابق حسنى مبارك عن إدارة حكم عقب اندلاع أحداث 25 جانفي 2011، وأعلنت هذه القوى أنها سترفع خلال هذه المسيرات شعارات تطالب فيها بتحقيق أهداف ثورة 25 جانفي التي أطاحت بنظام مبارك والقصاص للضحايا في المظاهرات السلمية، وكانت العديد من الحركات الثورية واليسارية قد أصدرت بيانا مساء أول أمس أكدت مشاركتها في ذكرى التنحي ودعوة جموع المصريين للنزول للميادين سلميا للمطالبة برحيل النظام والمطالبة بالقصاص لجميع الضحايا الذين اعتدي عليهم أمام قصر الاتحادية الرئاسي وعدد من الميادين الأخرى، ومن جهة أخرى واصل المعتصمون بميدان التحرير وسط القاهرة إغلاق أكبر مجمع للخدمات الإدارية في مصر يقع وسط ميدان التحرير بالقاهرة وذلك في خطوة تصعيديه للضغط على الحكومة من أجل الإفراج عن المعتقلين في المظاهرات التي تشهدها البلاد منذ 25 جانفي السابق ، وقد أعلنت مجموعات “بلاك بلوك ” المحظورة والمتهمة من طرف القضاء المصري بالإرهاب عن اعتزامها غلق المجمع الإداري بميدان التحرير في خطوة اعتبرتها تمهيدية لعصيان مدني شامل دعت له عدد من الحركات الثورية المتشددة لإرغام النظام على الاستجابة لمطالب المعارضة .

Print Friendly