أكد وزير الدفاع البريطاني فيليب دون ضرورة رحيل نظام الرئيس السوري بشار الأسد دون اللجوء للتدخل العسكري بسبب تردي الأوضاع وتفاقم الأزمة السورية بارتفاع عدد اللاجئين السوريين ، وقال فيليب دون في مقابلة صحفية خلال مشاركته في مؤتمر حول الدفاع بالخليج والذي يعقد في أبو ظبي “إن ما يحدث حاليا في سوريا مأساة تجعل الأزمة الإنسانية تزداد سوء مع ارتفاع عدد اللاجئين السوريين إلى دول الجوار”، وطالب وزير الدفاع البريطاني النظام السوري بأن يدرك الوضع الإنساني الحرج، وقال ” نحتفظ بكل الخيارات لكننا نرغب أن يحدث تغير في سوريا من الداخل ومن خلال دعم مجموعات المعارضة لإيجاد الظروف المناسبة للتغيير دون اللجوء إلى التدخل العسكري. وتشهد سوريا منذ ما يقرب من عامين حركة احتجاجات مناهضة للنظام الحاكم تطورت لتشهد عمليات عسكرية وأعمال عنف في معظم المناطق السورية مما أسفر عن سقوط آلاف الضحايا ونزوح مئات الآلاف الآخرين داخل وخارج البلاد.

Print Friendly