أعرب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون عن إدانته الشديدة للهجوم الإرهابي الذي وقع في مدينة كويتا الباكستانية، وأسفر عن مصرع أكثر من 80 شخصا وإصابة 200 آخرين معظمهم من النساء والأطفال، ودعا الأمين العام للأمم المتحدة في بيان أصدره الناطق الرسمي باسمه السلطات الباكستانية إلى اتخاذ إجراءات سريعة وحازمة ضد من مرتكبي مثل هذه الأعمال، ولفت بان كي مون إلى أن الهجوم الإرهابي الذي وقع في كويتا هو التفجير الإرهابي الثاني في المدينة خلال شهر واحد فقط، معربا عن تعازيه القلبية لأسر جميع الضحايا، مؤكدا على الدعم القوي من قبل الأمم المتحدة للجهود التي تبذلها الحكومة والشعب الباكستاني لحماية الأقليات الدينية والعرقية ومكافحة آفة الإرهاب.

Print Friendly