دعت أمس اللجنة المهنية المشتركة لفرع الدواجن المذابح إلى امتصاص الفائض في إنتاج اللحوم البيضاء من أجل تفادي خسائر للمربين جراء انخفاض الأسعار في السوق. وأكد رئيس اللجنة السيد العيدوني أنه خلال اجتماع تنسيقي جمع اللجنة والديوان الوطني المهني للخضر واللحوم اتفق مهنيو فرع الدواجن على ضرورة اتخاذ “بسرعة” إجراءات من أجل “الإبقاء على استمرارية تربية الدواجن” جراء انخفاض الأسعار. وانتقل سعر الدجاج الحي (على مستوى المربي) في ظرف شهر من 200 دج/كغ إلى 140 وحتى 130 دج/كغ في حين يقدر سعر المنتوج للمستهلك النهائي بحوالي 200 و220 دج/كغ. ويرجع انخفاض الأسعار إلى الإجراءات التي اتخذتها الدولة لصالح الفرع خاصة إلغاء الضريبة على القيمة المضافة على المواد الأولية بعد ارتفاع أسعارها في السوق الدولية.

Print Friendly