نظمت أمس “جمعية أبواب الرحمة لرعاية الأيتام” ببلدية بني وسين حفلا مميزا على شرف مجموعة من الأطفال الأيتام وذلك بمناسبة حصولها على اعتمادها، حيث تعتبر هذه الجمعية الخيرية الأولى من نوعها على مستوى البلدية، وقد حضر الحفل مجموعة كبيرة من أعيان المدينة والسلطات المحلية وذوي البر و الإحسان وكذا الجمعيات المنضوية تحت لواء تنسيقية الرحمة للجمعيات الخيرية بولاية سطيف والتي تعتبر جمعية أبواب الرحمة عضوا فعالا فيها، وقد ثمن الحاضرون وخاصة منهم السلطات المحلية للدائرة والبلدية هذه المبادرة، متمنيين أن تكون بمثابة سنة حميدة لكل الجمعيات بتنظيم مثل هذه المبادرات في كل المناسبات بهدف إدخال الفرحة والابتسامة في كل العائلات بالبلدية، مؤكدين دعمهم اللامشروط لتنظيم مثل هذه المبادرات الخيرية. وقد عرف الحفل تكريم مجموعة من التلاميذ الأيتام المتمدرسين بمختلف مدارس البلدية. كما قام بالمناسبة رئيس بلدية واد البارد الذي كان من المدعوين بتقديم شهادات تقدير وعرفان للجمعيات التي شاركت في القافلة الطبية ببلديته مطلع شهر فيفري الماضي منها جمعية  أبواب الرحمة لبلدية بني وسين صاحبة تنظيم هذه المبادرة.

سعودي نور الهدى

Print Friendly