تم الشروع في عملية واسعة للقضاء على عديد مواقع السكنات العشوائية بدائرة عين عبيد بقسنطينة “لتتواصل إلى غاية شهر جويلية 2013″ حسب ما صرح به أمس رئيس هذه الدائرة السيد بشير كافي. وأوضح السيد كافي بأن إنجاز برنامج بأكثر من 1000 سكن موجه لإعادة إسكان عائلات تشغل سكنات هشة بعديد مناطق هذه الدائرة “على وشك الانتهاء وستسلم مفاتيحها للمستفيدين في جوان 2013″ موضحا بأن دائرة عين عبيد استفادت من “150 وحدة سكنية متبقية من نفس النوع سيشرع في أشغالها قريبا”. كما أوضح ذات المسؤول بأن 600 وحدة سكنية من ضمن الـ1000 سكن التي شرع في أشغالها في إطار القضاء على السكن الهش بهذه الدائرة تتواجد ببلدية عين عبيد. وأشار السيد كافي إلى أن الـ400 وحدة أخرى من ذات النوع بنيت ببلدية ابن باديس، موضحا بأن “التحديد المسبق لمواقع الاستفادة” سيسلم “قريبا” للمستفيدين من هذا البرنامج في إطار القضاء على السكن الهش.  وأكد السيد كافي بأن معالجة ملفات العائلات التي لها الحق في إعادة الإسكان قد تم الشروع فيها فعلا، مذكرا بأن “التسهيلات المقدمة من طرف السلطات المحلية من خلال ترك الخيار للعائلات المعنية إما اختيار إعادة الإسكان أو تجديد هيكل منازلهم”. وأفاد ذات المسؤول في ذات السياق بأن القضاء على البنايات الهشة المشيدة فوضويا هنا وهناك عبر إقليم الدائرة سيتم سواء عن طريق تهديم السكنات الهشة أو عن طريق تنظيف هذه المواقع العفوية في حالة ما فضل قاطنو هذه السكنات البقاء في مكانهم.

Print Friendly