تم أمس تجديد اتفاقية التعاون المبرمة بين مجلس قضاء قسنطينة ومجلس الاستئناف لغرونوبل الفرنسية التي تعود لسنة 2006 وذلك خلال حفل نظم بحضور رئيسي المجلسين، وتمت مراسم إمضاء اتفاقية التعاون ومدتها 3 سنوات والمدرجة في إطار التوأمة بين مجلس قضاء قسنطينة ومجلس الاستئناف لغرونوبل في قطاع العدالة بمقر مجلس قضاء قسنطينة، وتتمحور هذه الاتفاقية حول “حق الإفلاس” في مجال القضاء التجاري و”التحريات في الجريمة المنظمة” و”العلاقة بين العدالة والصحافة” حسب ما صرح به رئيس مجلس قضاء قسنطينة السيد حسين صخراوي الذي أشار إلى أن تبادل الزيارات بين القضاة في إطار الاتفاقيتين المبرمتين سابقا في 2006 و2009 كان  “مثمرا ومفيدا جدا” خصوصا وأن الجزائر تعمل على تحديث قطاع العدالة، ومن جانبه صرح الرئيس الأول لمجلس الاستئناف لغرونوبل السيد جيرارد مينيي بأن اتفاقيات التعاون الموقعة بين المجلسين كانت “اتفاقيات حقيقية قائمة على الحقائق العملية” ولذلك كانت “إيجابية إلى حد كبير”.

Print Friendly