اختتمت الأبواب المفتوحة التي نظمتها وحدة الحماية المدنية بحمام السخنة ولاية سطيف بمناسبة اليوم العالمي للحماية المدنية، حيث سطرت الوحدة خرجات إلى المؤسسات التربوية وقدم عناصرها شروحات حول كيفية التعامل مع مختلف الحوادث المنزلية لاسيما التكهرب والتسمم بالغازات المستعملة، كما نظمت عرضا لمختلف معداتها وآلياتها التي تستعملها في مختلف التدخلات والحوادث على اختلاف أنواعها، وتتوفر وحدة حمام السخنة التي تعتبر حديثة النشأة على معدات متطورة، ويمتد مجال تدخلها على مستوى إقليم بلديات حمام السخنة، الطاية والتلة.

علي عيواج 

Print Friendly