تعتزم مديرية التوزيع لميلة التابعة لشركة توزيع الكهرباء والغاز للشرق بناء وتشغيل 100 مركز لتحويل الكهرباء وذلك قبل نهاية ماي القادم، وأكد المدير الولائي لذات الشركة السيد كمال قاسيمي في إطار برنامج استعجالي يجري تجسيده بناء هذه المراكز أو الغرف الكهربائية عبر كامل بلديات الولاية ومن أبرزها شلغوم العيد بـ9 مراكز، ميلة 7، فرجيوة 7 مراكز، تاجنانت 6، التلاغمة 6 مراكز، وتستهدف هذه المشاريع الاستعجالية مثلما أكده السيد قاسيمي الاستجابة للطلب المتزايد على الكهرباء بولاية ميلة خلال السنوات الأخيرة و خاصة خلال الفترة الصفية إلى جانب استباق ارتفاع مفاجئ في الطلب ومنع تكرار عمليات انقطاع التيار الكهربائي كما حدث في فصول الصيف الماضية، وقد انتهت الأشغال لحد الآن بـ11 مركزا كهربائيا مقابل 89 ما زالت في طور الإنجاز مثلما الذي قدر تكلفة إنجاز هذه المراكز المحولة للكهرباء بنحو 400 مليون دج إلى جانب 328 مليون دج أخرى مخصصة لشبكة الكهرباء أي بتكلفة إجمالية قدرها 726 مليون دج ويواجه تطبيق البرنامج الاستعجالي للكهرباء بولاية ميلة كما أعترف به المدير الولائي للتوزيع عدة عراقيل من أهمها كثيرة الاعتراضات الخاصة بالأشغال و التي يعود بعضها لبلديات ومدراء مدارس فضلا عن المواطنين إلى جانب تزايد ظاهرتي الاعتداء على الشبكة بفعل أشغال الغير و أيضا عمليات القرصنة والسرقة التي تتعرض لها الشبكة لكهربائية خاصة بجنوب الولاية .

Print Friendly