ستشرع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي مستقبلا في تطبيق إجراء جديد “مرن” يسمح بتنقل الطلبة بين المؤسسات الجامعية في شمال الوطن وجنوبه لدراسة التخصصات القريبة من تلك التي يزاولونها وهذا لمدة محدودة تتراوح بين ستة أشهر وسنة، وأوضح مدير التكوين العالي لما بعد التدرج بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي السيد مصطفى حوشين أن هذا الإجراء الذي “تم التفكير فيه منذ مدة” يأتي في إطار الإصلاحات التي مست القطاع كتكملة لأقطاب الامتياز الجامعية التي كانت الوزارة قد شرعت فيها قبل ثلاث سنوات بالنسبة للنخبة المتحصلة على أعلى المعدلات، فيما سيستفيد من الإجراء الجديد كل طالب جامعي يرغب في مزاولة الدراسة في جامعة أخرى من أجل التعرف والاحتكاك بطلبة آخرين وتبادل الخبرات معهم، وعلى صعيد آخر وحول ما إذا كانت الاختصاصات المفتوحة في الجنوب تستجيب لطبيعة المنطقة أكد السيد حوشين أنه قد تم فتح المؤسسات الجامعية في هذا الجزء من الوطن من خلال الأخذ بعين الاعتبار متطلبات المحيط الاجتماعي والاقتصادي هناك.

Print Friendly