تمكنت مصالح المجموعة الإقليمية للدرك الوطني لعين تموشنت من تحرير فتاة سنها 26 عاما من قبضة خاطفيها، وقد تلقت مصالح الدرك الوطني لهذه الولاية اتصالا من أحد المواطنين بواسطة الرقم الأخضر قدم معلومات حول حادثة اختطاف فتاة من قبل 7 أشخاص ببلدية سيدي بن عدة كانوا على متن سيارتين. وقد أفضت التحريات والأبحاث التي أطلقها عناصر فرقتي الدرك الوطني لبلديتي سيدي بن عدة وتارقة مدعمين بعناصر فصيلة الأمن والتدخل إلى تحرير الفتاة على مستوى شاطئ وادي الحلوف وتوقيف 8 أشخاص وحجز السيارتين. وفتحت الفرقة الإقليمية للدرك الوطني بسيدي بن عدة تحقيقا للكشف عن ملابسات القضية.

Print Friendly