سلطت أمس محكمة عين ولمان ولاية بسطيف عقوبة بـ 10سنوات سجن ضد 03  أشخاص يتعلق الأمر بكل من “ج،ي” ،ص،ش” ،ب،س” البالغ أعمارهم على التوالي 31 سنة، 22 سنة، 20 سنة القاطنين ببلدية عين ولمان بتهمة ترويج 10 آلاف قرص مهلوس من نوع ريفوتريل بقيمة مالية تفوق 130 مليون سنتيم.

تفاصيل القضية كما دارت في الجلسة تعود الى نهاية الشهر الفارط بعد حصول  فصيلة البحث والتحري التابعة للمديرية الولائية للأمن الوطني على معلومات أولية مفادها أن المتهم “ج، ي” سيستلم كمية هائلة من هذه الحبوب من طرف شخص آخر سيكون في انتظاره بأحد المقاهي الموجودة ببلدية قصر الأبطال، وهو ما تم فعلا، حيث لم تمر على  العملية 15 دقيقة حتى تمكنت فرقة البحث من القبض على صاحب هذه العملية، ليبقى الشخص الرئيسي الذي سلم هذه الحبوب في حالة فرار، رفقة شخصين آخرين  قاما بالتخطيط لهذه العملية، وبناء على الاستعانة بالهاتف النقال من خلال المكالمات الهاتفية  لهؤلاء الشبان الثلاثة تبين أنهم كانوا على اتصال مكثف مع بعضهم، حيث بلغت عدد المكالمات الصادرة والواردة بينهم في ذلك اليوم قبل إلقاء القبض على المتهم “ج ،ي” 250 مكالمة في ظرف يوم واحد، كما أن المتهم “ج،ي” اعترف أمام المحكمة بكل التهم الموجهة له. وبعد المداولة من قبل هيئة المحكمة أصدرت المحكمة حكم بـ10 سنوات نافذة ضد هؤلاء المتهمين.

صبايحي مونية 

Print Friendly