تم بولاية تبسة حجز 27 كلغ من القنب الهندي (الكيف المعالج) خلال الـ48 ساعة الأخيرة في إطار عملية قامت بها المصالح الجهوية للأمن الوطني التي مقرها بعنابة حسب ما علم أمس من مصدر أمني. وتم اكتشاف هذه البضاعة المحظورة مخبأة داخل مركبة سياحية تم اعتراضها بعاصمة ولاية تبسة حسب ما أوضحه ذات المصدر مشيرا أنه “من المرجح أن تكون هذه المخدرات موجهة للتصدير بطريقة احتيالية عبر الحدود الشرقية”. وسيمثل سائق المركبة الذي تم توقيفه على الفور أمام الجهة القضائية المختصة بعد استكمال التحقيق الذي لا يزال جاريا. وتعد هذه العملية الثانية من نوعها التي يقوم بها عناصر ذات المصلحة الجهوية خلال هذه السنة بهذه الولاية حيث تم بداية العام الجاري استرجاع كمية مماثلة من الكيف المعالج حسب ذات المصدر الذي ذكر أنه تم في المجموع حجز أكثر من 70 كلغ من المخدرات بين شهري جانفي ومارس 2013 بهذه الولاية. كما ذكر ذات المصدر الأمني أنه تم حجز180 كلغ من القنب الهندي خلال 2012 من طرف عناصر الشرطة القضائية وذلك بمناطق متفرقة بولاية تبسة.

Print Friendly