تم بولاية غرداية توقيف 17 شخصا تورطوا في أحداث شغب خلال افتتاح الطبعة الـ46 لعيد الزربية أول أمس بغرداية حسب ما علم أمس من مصدر أمني. وقد تم توقيف هؤلاء الأشخاص متلبسين أثناء قيامهم بأعمال تخريب طالت أملاكا عمومية إلى جانب تحطيم سيارات وإضرام النار. كما تسببوا في جروح وإصابات لعناصر قوات عمومية حسب ما أوضحه مصدر أمني من الشرطة. وذكر نفس المصدر أن أحد المتورطين قدم نفسه كمسؤول محلي للرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان كان وراء التحريض على أعمال الشغب هذه. وتم توقيف هؤلاء المتورطين عقب الأحداث التي عرفتها غرداية ساعات قبل انطلاق فعاليات عيد الزربية حيث حاول العشرات منهم إعاقة الموكب الرسمي للعربات المزينة بالزرابي. وقد حدثت مناوشات بين هؤلاء الأشخاص وعناصر قوات حفظ النظام مما تسبب في اندلاع أحداث شغب تم خلالها نهب بعض البنايات العمومية وحرق سيارات وعقارات وآلات لتوزيع النقود مما استدعى تدخل أعوان مكافحة الشغب الذين أطلقوا الغازات المسيلة للدموع لتفريق المتظاهرين.(وأج)

Print Friendly