دعا الأمين العام للتحالف الوطني الجمهوري السيد بلقاسم ساحلي أمس بسطيف إلى “تفادي المبالغة في تسييس الأحداث التي شهدتها مؤخرا منطقة جنوب البلاد”. وفي مداخلته خلال لقاء جهوي مع منتخبي حزبه بدار الثقافة “هواري بومدين” أوضح الدكتور بلقاسم ساحلي أن حزبه “متضامن” مع البطالين و”يدعم” المطالب الاجتماعية والاقتصادية لشباب مدن الجنوب، “ولكنه يرفض أن يتم تحويل هذه المطالب عن هدفها المعلن عنه و”استخدامها لزعزعة استقرار البلاد”. وأضاف أن التحالف الوطني الجمهوري ومناضليه “يعملون على كسب مصداقية حقيقية وهذا من خلال تكوين إطارات قادرة على تحمل مسؤولياتها وبإمكانها الإصغاء لشكاوى المواطنين وتطلعات الشعب”، مضيفا أن ذلك “لا يمكن تحقيقه إلا من خلال الاتصال المباشر مع الشعب في إطار لقاءات دورية تضمنها قاعدة مناضلة نزيهة بإمكانها إعطاء صورة متجددة عن الممارسة السياسية”. كما أبدى السيد ساحلي تأييده لتأسيس نظام شبه رئاسي مع تعزيز دور مجلس الأمة مدعوما بالمجتمع المدني من أجل تحقيق نظام الحكم الأنسب خلال هذه الفترة التي تمر بها الجزائر”. وقد عرف اللقاء الجهوي الذي انتظم بسطيف تقديم محاضرتين الأولى   بعنوان “السلوك الاتصالي لتكوين المنتخبين” من تقديم الدكتور محمد بوقشور  الأمين الوطني المكلف بالتكوين السياسي والشؤون الاجتماعية للحزب والثانية بعنوان “التدبير العملياتي” من إلقاء الدكتور لحسن برارمة رئيس  سابق لبلدية سطيف وقد ركز السيدان على ضرورة التنظيم والتسيير داخل الإدارة قصد تكوين المنتخبين لخدمة المواطن. وفي الأخير تم فتح المجال للنقاش وعرض انشغالات المنتخبين والإجابة عليها.

سعودي نور الهدى

Print Friendly