تمكنت مصالح الأمن بولاية بشار مؤخرا من إحباط محاولة تهريب 25.7 كلغ من الكيف المعالج وتفكيك شبكة دولية تنشط في تجارة المخدرات حسبما جاء أمس في بيان لمديرية الأمن الوطني. وأفاد البيان أن فرقة مكافحة الإجرام والتخريب بأمن ولاية بشار نجحت في تفكيك شبكة متكونة من أربعة أشخاص تتخذ من مدينة بشار مقرا لها لترويج المخدرات بالإضافة إلى حجز 635 قرص مهلوس ومشروبات كحولية وقد تمكنت مصالح الأمن من إفشال هذه العملية بناء على تحقيقات معمقة إثر معلومات وردت إليها تفيد بأن أحد الأشخاص الأربعة ينشط في مجال المخدرات. وبعد عملية ترصد وتتبع تم إيقاف المشتبه به متلبسا وهو بصدد نقل كميات معتبرة من المخدرات قدرت بـ19.200كلغ من نوع الكيف المعالج بالطريق الرابط بين ولاية بشار ودائرة لحمر. وأضاف البيان أنه مواصلة للتحقيق تمكنت مصالح الأمن من الوصول إلى باقي أفراد الشبكة الإجرامية التي ينشط عناصرها ضمن شبكة دولية حيث تم استرجاع، بعد تفتيش مساكن للأشخاص الثلاثة الآخرين، كميات أخرى من المخدرات. وقد قدرت المخدرات التي وجدت بحوزة المجرمين بـ6.500 كلغ و635 قرص مهلوس و9 قارورات من المشروبات الكحولية وحجز مبلغ يقدر بـ307200.00 دينار جزائري.(واج)

Print Friendly