للتحصن من الشيطان الرجيم ووساوسه وغواياته يجتهد العبد في التعوذ بالله منه كلما عرض له شيئ من هذه الوساوس والغوايات، وتداوم على هذه العبارة الإستعاذية “أعوذ بالله من الشيطان الرجيم، أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق”  تكرر من هذه عند الخوف، ” أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق، وعند وجود الوساوس تقول: ” أعوذ بالله من الشيطان الرجيم، تكرر هذا… وهذه من أسباب السلامة. وإذا قرأت بعد الفجر قل هو الله أحد، والمعوذتين ثلاث مرات، وبعد المغرب كذلك، تكون قد تحصّنت، وكما يستحب أن تفعل هذا عند النوم أيضا .

Print Friendly