تم مؤخرا تفكيك شبكة مختصة في التهريب والمتاجرة بالأسلحة والذخيرة بمشتة الرميلة ببلدية أولاد مومن الحدودية بسوق أهراس، واستنادا إلى المكلف بالإعلام بالمجموعة الإقليمية للدرك الوطني النقيب عبد القادر العيساوي فإن هذه المحجوزات تتمثل في 5 مسدسات تقليدية الصنع وبندقيتي صيد، موضحا أن العملية تمت بناء على معلومات تحصلت عليها فصيلة الأبحاث للدرك الوطني لسوق أهراس بالتنسيق مع وحدات المجموعة الـ18 لحراس الحدود بتاورة، مفادها وجود شبكة مختصة في التهريب والمتاجرة غير الشرعية بالأسلحة والذخيرة، تم على إثرها توقيف شخصين تتراوح أعمارهما بين 32 و57 سنة، فضلا عن التعرف على شخصين آخرين هما الآن في حالة فرار، وقد تم تقديم الموقوفين أمام الجهات القضائية المختصة، حيث تم إيداعهما الحبس المؤقت بمؤسسة إعادة التربية لسوق أهراس، وذكر المسؤول بأن عملية مماثلة أحبطتها عناصر الدرك الوطني أواخر جانفي الماضي، تم على إثرها توقيف 3 أشخاص وحجز مسدسين آليين.

ب. ب

Print Friendly