دعا الأمين العام للاتحاد الوطني للفلاحين الجزائريين السيد محمد عليوي إلى السماح للفلاحين خلال شهر رمضان ببيع منتجاتهم مباشرة للمواطنين لـ”كسر الأسعار التي يحاول المضاربون رفعها”، وأوضح السيد عليوي أن “السماح للفلاحين بالدخول مباشرة إلى الأسواق وبيع منتجاتهم للمستهلكين خلال شهر رمضان وسيلة فعالة لمواجهة المضاربين الذين يستغلون شهر الصيام للثراء غير الشرعي برفع أسعار السلع ذات الاستهلاك الواسع”، وطالب “بحماية الإنتاج الفلاحي الوطني” أسوة بما يحدث ببلدان أخرى برفع قيمة الضرائب على السلع التي تنتج مثيلاتها محليا لتحقيق التنمية وحماية استثمارات الفلاحين وزيادة المساحة المزروعة محليا لرفع الإنتاج وخلق الثروة ومناصب الشغل اللازمة والتحرر اقتصاديا من التبعية للخارج.

Print Friendly