عشراوي تدعو إلى التوجه العاجل لمجلس الأمن الدولي لوقف الاستيطان

دعت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية حنان عشراوي إلى التوجه العاجل لمجلس الأمن الدولي وتقديم شكوى ضد إسرائيل بعد قرار وزارة الإسكان الإسرائيلية نشر مناقصات لبناء 1400 وحدة استيطانية جديدة وتسويق أكثر من 500 وحدة إضافية في الأراضي الفلسطينية المحتلة، ونقلت مصادر إعلامية عن عشراوي قولها “أنه يبدو أن هناك استعدادا وقبولا أمريكيا لاستيعاب الخروقات وما تسميه الإهانات الإسرائيلية  في الوقت الذي يتم فيه الضغط على الجانب الفلسطيني واتهامه بالأحادية في توجهاته المشروعة والقانونية للأمم المتحدة”، واتهمت عشراوي سلطات الاحتلال بالاستهانة بجهود وزير الخارجية الأمريكي جون كيري “وتحويلها إلى مهزلة”، وأضافت”لقد آن الأوان للتوجه إلى مجلس الأمن الدولي وتقديم شكوى ضد إسرائيل السلطة القائمة بالاحتلال  وانتهاكاتها الأحادية المنظمة والمخالفة للقواعد الدولية ضد شعبنا وأرضه وموارده وفي مقدمتها سرقة الأرض وتوسيع الاستيطان وتهويد القدس ومحيطها”، مطالبة مجلس الأمن باتخاذ قرار واضح وصريح حول هذه الانتهاكات ومحاسبة إسرائيل ووقف اعتداءاتها، وأكدت أن الظروف لا تحتمل إعطاء إسرائيل مزيدا من الوقت لتقويض فرص السلام  ولا بد من مقاضاتها والرد على تماديها وغطرستها وتحديها للمجتمع الدولي وأن لدى القيادة الفلسطينية الحق السياسي والقانوني للرد على إسرائيل قبل انفجار الوضع  مشيرة إلى أنه في ظل غياب وجود شريك إسرائيلي  واستبداله بائتلاف يميني متطرف يعرقل المسار السياسي برمته  فلا بد لنا من التحرك باتجاه الخيارات القانونية والدولية التي تحمي حقوقنا.

Print Friendly