تجدد المواجهات بين الأمن والمحتجين وسط كييف وإصابة رجل شرطة بطعنة

 أطلقت قوات الشرطة الأوكرانية الخاصة “بيركوت” عدة قنابل صوتية ضوئية باتجاه أنصار المعارضة في شارع غروشيفسكي وسط كييف، ليرد المتظاهرون بإلقاء قنابل “مولوتوف” على رجال الأمن ورشقهم بالحجارة، وذكرت وزارة الداخلية الأوكرانية في بيان لها أنه “على الرغم من المفاوضات الطويلة بين المعارضة والسلطات والاتفاقات المبدئية حول الهدنة، بدأت القوى الراديكالية التي لا يسيطر عليها زعماء المعارضة، باستفزاز الشرطة مجددا حتى تستخدم القوة”، وأشارت الوزارة إلى أن مجهولين اعتدوا على ثلاثة رجال شرطة في ميدان الاستقلال وطعنوا أحدهم بسكين، ثم احتجزوهم في مبنى الإدارة المحلية لكييف. وقد تم الإفراج عن رجل الشرطة المصاب ونقله إلى المستشفى، فيما يبقى مصير الرجلين الآخرين مجهولا.

Print Friendly