وزير الدفاع الأوكراني يستبعد تدخل الجيش في الأزمة

استبعد وزير الدفاع الأوكراني بافيل ليبيديف تدخل الجيش في الأزمة السياسية التي تعيشها البلاد.وقال الوزير في تصريح له أن “الجيش سيلتزم التزاما صارما بالدستور والقوانين الأوكرانية التي تحدد بشكل واضح دوره ووظائفه ومهامه، بما في ذلك ما يتعلق بإشراك القوات المسلحة في أمور ما”. وأردف أن تدخل الجيش في الأزمة “أمر مستبعد”.واعتبر الوزير المقترحات التي قدمها الرئيس الأوكراني فيكتور يانوكوفيتش خلال حواره مع المعارضة، خطوة نحو المصالحة. وقال إن “الرئيس يعمل كل ما بوسعه من أجل تسوية الوضع المعقد جدا في البلاد بطرق سلمية. وأن مقترحات الرئيس تتضمن ما تسعى إليه المعارضة”.وتابع الوزير قائلا: “إنهم يسعون إلى السلطة، ولقد تم عرض منصب رئيس الوزراء على أرسيني ياتسينيوك”. وأضاف: “ويعرض على فيتالي كليتشكو مقعد نائب رئيس الوزراء، وهذا المنصب رفيع فتفضلوا وافقوا على ذلك”.وتعليقا على التصريحات السابقة لفيتالي كليتشكو التي أعرب فيها عن رغبته في تولي منصب الرئاسة، قال ليبيديف أن “هناك رئيسا شرعيا منتخبا للدولة، وإذا كان كليتشكو يرغب في أن يصبح رئيسا، فعليه أن يحقق ذلك بطريقة شرعية من خلال فوزه في انتخابات نزيهة”.

Print Friendly