TUNISIA-UN-BAN

 أعرب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الثاني عن ترحيبه بمصادقة البرلمان التونسي على دستور البلاد، معتبرا أنه حدث تاريخي لتونس. وقال بان كي مون في بيان أن “تونس خطت خطوة تاريخية بمصادقتها على الدستور”، مؤكدا أن “النموذج التونسي يمكن أن يكون مثالا للشعوب الهادفة إلى الإصلاحات”. وشدد البيان على أن “تعزيز المؤسسات الديمقراطية حسب الدستور وغيره من القوانين يساعد على تقوية المسؤولية ورئاسة القانون مع الاحترام التام لحقوق الإنسان”.

و صادق المجلس الوطني التأسيسي بالأغلبية المطلقة على الدستور التونسي، الذي عمل على إعداده على مدى السنتين الأخيرتين. وحصل الدستور التونسي في قراءة أولى على تأييد أكثر من ثلثي أصوات النواب 200 صوت من أصل 216 صوتا في ما اعترض عليه 14 نائبا. كما أعلن رئيس الحكومة التونسية المكلف مهدي عن تشكيلة الحكومة الجديدة بعد تكليفه مرة ثانية من طرف رئيس الجمهورية المنصف المرزوقي.

وأشار مهدي جمعة في كلمة توجه بها للشعب إلى أن التركيبة الحكومية الجديدة تتضمن عددا هاما من الشباب، مشددا على أنها موجهة “للعمل أكثر من القول”. وقلّص جمعة عدد الحقائب الوزارية حيث اقتصرت الحكومة على 21 وزيرا فقط و7 كتاب دولة.

Print Friendly