209 24 لافروف ورسموسن يناقشان الكيميائي السوري والمسائل الحساسة للعلاقات بين الجا

 ناقش وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف وسكرتير عام حلف الناتو اندرس فوغ راسموسن في بروكسل أمس موضوع إتلاف الأسلحة الكيميائية السورية، وقد جاء في بيان نشر في موقع وزارة الخارجية الروسية على الانترنت أنه “جرى تبادل الآراء في المواضيع الدولية، وضمنا حول إمكانيات تقديم مساعدات لبعثة الأمم المتحدة الخاصة بتدمير الأسلحة الكيميائية السورية في إطار تنفيذ قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2118″، و أشار البيان إلى أن الجانبين ناقشا المسائل الحساسة للعلاقات بين روسيا والناتو و أفاق تطويرها، وركز لافروف على ضرورة تجسيد القرارات المشتركة بخصوص إقامة مجال مشترك للسلام و الأمن والاستقرار في أوربا، و أكد البيان أن الطرفين شددا على أهمية ضمان مبادئ المساواة والشمولية في مسائل الأمن، تلك المبادئ التي تنص عليها الوثائق الأساسية للمجلس روسيا ـ الناتو والتي استحسنها رؤساء البلدان الأعضاء في المجلس”، و أبدى لافروف و راسموسن استعداد الطرفين لمواصلة البحث، وفي إطار تلك المبادئ، عن حلول مقبولة لتسوية مسألة منظومة الدرع الصاروخية، وتعزيز تدابير الثقة وقابلية التكهن في الشؤون السياسية والعسكرية، وتكثيف التعامل في مجال التصدي للمخاطر والتهديدات على الأمن، ألا وهي الإرهاب والقرصنة والكوارث الطبيعية و الأخرى الناتجة عن النشاط الإنساني و أيضا تلك المرتبطة بأفغانستان.

Print Friendly