مجلس محافظة الأنبار يحذر من تحول العراق إلى سوريا

حذر رئيس مجلس محافظة الأنبار صباح الكرحوت من تحول الأزمة الأمنية في الأنبار إلى سوريا ثانية في العراق، ما لم يتوقف القصف المدفعي على مدن المحافظة، ودعا الكرحوت رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي إلى الوصول إلى حل جذري للأزمة بعيدا عن العمل العسكري، وكان الكرحوت أعلن في وقت سابق أن الفلوجة مدينة منكوبة بسبب نزوح نحو 250 ألف شخص منها، كما تعاني المدينة من آثار الحصار، أما على الصعيد الميداني فقد أفادت وسائل الإعلام أن داعش تمكنت بعد اشتباكات عنيفة من السيطرة على منطقة البوعلوان شرق الفلوجة، واتجهت غربا. كما اقتحم عناصرها مركز شرطة النساف، معلنين بمكبرات الصوت نداء لعناصر الشرطة بتسليم أسلحتهم مقابل عدم التعرض لهم، بموازاة الأحداث الميدانية تستمر الإدارة الأميركية في محاولتها إقناع المشرعين الأميركيين بضرورة تسليح العراق لمساعدته في الحرب على القاعدة، حيث أبلغت وزارة الدفاع الأميركية “البنتاغون” الكونغرس بمشروع بيع 24 مروحية قتالية من نوع أباتشي للعراق بقيمة أربعة مليارات و800 مليون دولار، على أن تزودهم بالتفاصيل حول كيفية استخدامها.

Print Friendly