-

أعلن الرئيس الفلسطيني محمود عباس أن الانسحاب الإسرائيلي من الأراضي الفلسطينية يجب أن يتم خلال فترة ثلاث سنوات في إطار أي اتفاق سلام في الشرق الأوسط. وقال عباس في مقابلة بثت خلال المؤتمر السنوي لمعهد الدراسات الأمنية في تل أبيب “من يقترح 10 إلى 15 عاما هو لا يريد أن ينسحب … في مدة معقولة لا تزيد عن ثلاث سنوات، يمكن إسرائيل أن تنسحب تدريجيا”. وعن رغبة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، في حال إقامة دولة فلسطينية منزوعة السلاح، أن يبقى الجيش الإسرائيلي منتشرا في المنطقة على طول الحدود مع الأردن في غور الأردن، في مقابل إصرار الفلسطينيين على انسحاب كامل، أكد عباس أنه “لا مانع لدينا آن يكون هناك طرف ثالث بعد أو أثناء انسحاب إسرائيل … ليطمئننا ويطمئن الإسرائيليين بأن الأمور ستسير بشكل طبيعي”، معتبرا أن “الناتو هو الطرف المناسب لمثل هذه المهمة”. وكرر عباس المطلب الفلسطيني بأن يكون حل الدولتين قائما على أساس حدود عام 1967 ، مشددا على أهمية جعل القدس الشرقية عاصمة للدولة الفلسطينية، إذ أن “هذا الحل سيأتي لإسرائيل باعتراف 57 دولة عربية وإسلامية، اعترافا واضحا وصريحا وديبلوماسيا ، مؤكدا استعداده للقاء رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو شخصيا خلال زيارة يقوم بها احدهما إلى برلمان الآخر.

Print Friendly