EGYPT-POLITICS-MORSI-TRIAL

أفادت مصادر إعلامية أن محكمة الجنايات بالقاهرة قررت تأجيل محاكمة مرسي وعدد من قيادات جماعة الإخوان بقضية الاتحادية إلى 4 فيفري، وأن محامي الدفاع العوا اعتبر المحكمة غير مختصة. وأفادت المصادر في وقت سابق أن هيئة محكمة جنايات القاهرة عقدت جلستها في مقر أكاديمية الشرطة للنظر في ما بات يعرف بقضية “أحداث الاتحادية”. وأضافت المصادر أن المنطقة شهدت انتشارا أمنيا مكثفا في حين لم يلاحظ أي ظهور لمؤيدي جماعة الإخوان المحظورة.

تجدر الإشارة إلى أن قضية أحداث الاتحادية المتهم فيها الرئيس المعزول محمد مرسى و14 من قيادات تنظيم الإخوان تعود أحداثها إلى يوم 5 ديسمبر 2012، حيث قام عدد من أعضاء التنظيم بالتعدى على المعتصمين السلميين أمام قصر الاتحادية بتحريض من المتهمين في القضية، مما أسفر عن سقوط 10 قتلى بالإضافة إلى إصابة العشرات. من جانبه صرح محامي الدفاع محمد سليم العوا أن موكله محمد مرسي لا يزال الرئيس الشرعي للبلاد، معتبرا أن محاكمته باطله مستندا في مرافعته إلى أن المحكمة التي تحاكم الرئيس يجب أن تحظى عند تشكيلها بموافقة ثلثي أعضاء مجلس الشعب ويتم تشكيلها وفقا للدستور. وردت النيابة على العوا أن المحكمة شرعية وصحيحة وستبين ذلك في مرافعتها.وفي وقت سابق ذكرت  مصادر أن محكمة الجنايات قررت تأجيل محاكمة مرشد الإخوان محمد بديع و43 متهما بتهمة قطع طريق قليوب.

 

 

Print Friendly