BRITAIN-JORDAN-ATTACKS-COURT-QATADA

 أعلن 120 سجينا ينتمون إلى التيار السلفي الجهادي بالأردن إضرابا عن الطعام احتجاجا على عدم تلبية مطالبهم بتحسين ظروف احتجازهم، وبالتحديد تحسين الاتصال بمحاميهم وأفراد عائلاتهم والمساواة مع السجناء الآخرين من حيث الفسحة الخارجية واستخدام المكتبة والملاعب وبقية مرافق السجن.

 يذكر أنه من بين السجناء المضربين عن الطعام رجل الدين السلفي أبو قتادة الذي رحلته بريطانيا في جوان من العام الماضي والشيخ أبو محمد المقدسي شخصية بارزة في القاعدة. وكان السجناء قد قدموا مطالبهم الأسبوع الماضي وجاء جواب إدارة السجن بالرفض. ويشكون هؤلاء “من التعامل معهم بطريقة تعسفية جدا”.

Print Friendly