الأمين العام للجامعة العربية يندد باستمرار عمليات القصف العشوائي للمدنيين في مدينة حلب

 أعرب الأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي عن إدانته الشديدة لاستمرار عمليات القصف العشوائي للمدنيين في مدينة حلب وغيرها من المناطق السورية، مؤكدا على موقف الجامعة المطالب دائما بضرورة القيام بخطوات عملية من أجل وضع حد لأعمال القتل والتدمير والعمل من أجل السماح لقوافل المساعدات الإنسانية بالدخول إلى المناطق السكنية المحاصرة، وأكد العربي أمس قبيل يوم واحد من انطلاق الجولة الثانية من المفاوضات بين وفدي الحكومة السورية والمعارضة في جنيف، مجددا موقف الجامعة العربية الداعي لأهمية مواصلة الجهود  من أجل إنجاح مسار الحل التفاوضي للأزمة السورية على قاعدة بيان مؤتمر “جنيف1″، وكان الأمين العام للجامعة العربية قد استطلع الخميس الماضي مع  رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية أحمد الجربا التطورات المتعلقة بالأزمة السورية على  ضوء ما أسفرت عنه الجولة الأولى من المفاوضات في مؤتمر “جنيف2″  وكذلك  نتائج زيارته إلى موسكو والمحادثات التي أجراها وفد الائتلاف الوطني السوري مع وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، كما جرى التطرق إلى التحضيرات الجارية لانعقاد الجولة الثانية من مفاوضات “جنيف2 والمقرر عقدها اليوم.

Print Friendly