SWITZERLAND-SYRIA-CONFLICT-TALKS

انطلقت الجولةُ الثانية من المفاوضات بين وفدي الحكومة السورية والمعارضة في مسعى للتوصل إلى اتفاق بشأن الفترة الانتقالية بعد عشرة أيام من انتهاء الجولة الأولى دون تقدم يذكر. و قالت مصادر أن المبعوث الأممي إلى سوريا الأخضر الإبراهيمي سيلتقي كل وفد على حدة لأجل تحديد العناوين العريضة التي سيتم بحثها خلال الجولة التي حسب التسريبات ستستمر لمدة أسبوع. وأوضح الموفد أن الوفد الحكومي ما زال يؤكد على بحث البند الأول من بيان جنيف، فيما تصر المعارضة على ضرورة البحث في هيئة الحكم الانتقالية وهنا تكمن المعضلة الأساسية. وأشار الموفد إلى أن الوفدين لم يطرأ عليهما تغيير، مع استمرار غياب معارضة الداخل وهيئة التنسيق وغيرها من أطياف المعارضة السورية. وأضاف الموفد أنه من بين المواضيع التي سيتم البحث بها الوضع الميداني في سوريا لاسيما المعارك في محيط حماة والهدنة ، وإجلاء المدنيين في حمص.

Print Friendly