بوقرة يتأهل مع لخويا القطري إلى المقابلة النهائية

تأهل قائد المنتخب الوطني الجزائري لكرة القدم مجيد بوقرة مع فريقه لخويا إلى الدور النهائي من كاس قطر, بعد فوزه بضربات الترجيح على نادي السيلية, وبعد أن كان زملاء بوقرة, المتأثرين معنويا بالهزيمة المرة التي تلقوها بقواعدهم في منافسة رابطة الأبطال الآسيوية أمام نادي العين الإماراتي, متفوقين في النتيجة بهدفين لصفر (2-0), لكن فريق السيلية تمكن من العودة في النتيجة في الدقائق الأخيرة من الوقت الأصلي.وعليه, كانت ضربات الترجيح الفاصلة في هذه المقابلة التي عادت فيها الكلمة الأخيرة لفريق لخويا وبعد أن ضيع كل آماله في منافسة رابطة الأبطال الآسيوية, سيركز نادي لخويا القطري كل جهوده من اجل التتويج باللقب الثاني له في الموسم بعد أن فاز بلقب البطولة المحلية.وفي المقابلة النهائية سيواجه نادي لخويا تشكيلة الجيش التي اجتازت في الدور نصف النهائي عقبة السد القطري الذي يلعب له الجزائري نذير بلحاج.

بوقرة سعيد بالتأهل إلى النهائي

أكد مجيد بوقرة لاعب لخويا عقب اللقاء الذي جمعت فريقه بنادي السيلية في إطار نصف نهائي كاس قطر لكرة القدم أن الفريق كان بمقدوره تسجيل أكثر من هدف وحسم المباراة باكرا ولكن لم يحالفنا الحظ بتسجيل الهدف الثالث من خلال الفرص التي لاحت لنا و أيضا السيلية الذي قدم مباراة قوية وكان ندا صعبا ،وأضاف بوقرة كنا بحاجة لصدمة توقظ الفريق حتى يستطيع تحقيق الصحوة وتقديم العروض الطيبة المرجو منه .وعبر بوقرة عن سعادته بالتأهل للنهائي الذي سيكون ديربي من نوع خاص مع الجيش ويحمل الكثير من الإثارة والمتعة.

 

 

 

 

Print Friendly