رجراج لم يفصل بعد في مستقبله مع الفريق

أكد المدير العام لفريق شبيبة بجاية, رشيد رجراج  , أنه لم يفصل بعد في مستقبله مع فريقه الذي نزل إلى الرابطة  المحترفة الثانية لكرة القدم, علما أن عقده مع الفريق سينتهي يوم 31 ماي الجاري.وبهذا الخصوص أوضح المتحدث:”عقدي مع شبيبة بجاية سينتهي في  الأيام القليلة المقبلة و لحد الآن لم أقرر بعد مصيري مع النادي” . بتواجده مع فريق شبيبة بجاية منذ ثلاث سنوات, يعد رجراج أحد أهم الركائز في إدارة الفريق. لكن المشوار المتواضع لأبناء مدينة “الحماديين”هذا الموسم قد تسبب في الكثير من الانتقادات لمسؤولي الفريق الذين حملهم المناصرون مسؤولية فشل الفريق في سباق البطولة.  وحول هذه النقطة, حاول رجراج تبرير فشل شبيبة بجاية هذا الموسم بالتشكيلة الشابة للفريق موضحا “لقد عملنا في ظروف صعبة جراء المشاكل المالية التي يعاني منها الفريق, الأمر الذي أجبرنا على تبني سياسة تشبيب الفريق”. وأضاف المتحدث : “رغم هذا, عناصرنا تمكنت من تقديم مردود طيب في مقابلات البطولة خاصة منها المقابلات التي لعبناها خارج القواعد” مستطردا “كنا نتعرض لضغط رهيب في المقابلات التي نلعبها بقواعدنا, وهذا أحد أسباب نزولنا إلى بطولة الرابطة الثانية”.وأكد المتحدث بالمناسبة أنه في حالة مغادرته لفريق شبيبة بجاية, فانه سيبقى دائما في عالم كرة القدم, بالعمل مع فريق جزائري آخر ,ومعلوم أنه بالإضافة إلى عمله في شبيبة بجاية, سبق لرجراج الأمين العام لجمعية رؤساء الأندية المحترفة, أن تولى منصب مناجير عام لوفاق سطيف.

 

Print Friendly