شباب قسنطينة

يعيش شباب قسنطينة هذه الفترة على وقع الأحداث التي قد تنجر عنها أشياء ايجابية وأخرى سلبية، في ظل الثورة التي يقوم بها المدير العام للشركة السيد بن طوبال رفقة طاقمه الإداري على مستوى التشكيلة وحتى الجهاز الفني ومن دون شك فإن صيف عميد الأندية الجزائرية سيكون ساخنا في ظل هذه المعطيات.

غارزيتو عقبة أمامنا لاستقدام مدرب جديد

سلط المدير العام للشركة الضوء على مسألة المدرب الجديد لشباب قسنطينة، حيث أكد بن طوبال بأن الإدارة تملك العديد من الخيارات وأكثر من ذلك تم اقتراح مدربين من (الليغ 1) الفرنسية ولكن الفصل في ذلك مؤجل بسبب مشكلة المدرب السابق للنادي دييغو غارزيتو، حيث أكد بن طوبال بأنه من غير المعقول جلب مدرب جديد في حين أن قضية التقني الفرانكو ايطالي لم تحل بعد في ظل المناورات التي يقوم بها هذا الأخير، و لم يخف المسؤول الأول عن الفريق من أن غارزيتو لم تتبقى أمامه سوى فرصة واحدة للجلوس على طاولة المفاوضات مع الإدارة قبل اتخاذ الإجراءات اللازمة اتجاهه.

هناك لاعبون إمكانياتهم محدودة

وتطرق بن طوبال إلى مخطط الإدارة المتعلق باللاعبين الذين يسعى القائمون على شؤون الفريق إلى الاحتفاظ بهم، وأكد المدير العام بأن هناك بعض العناصر انتهت مدة صلاحياتهم وقد حان موعد مغادرتهم، كونهم لن يقدموا الإضافة المرجوة للشباب الموسم القادم، ما دامت إمكانياتهم محدودة و توقفت عند هذا الحد، لأن يقول بن طوبال “سياسة النادي تغيرت مقارنة بالسباق سواء فيما يخص الانتدابات أو الاحتفاظ باللاعبين السابقين، مشيرا إلى أن زمن “السوسيال” ولى واندثر ولن يحمل قميص الخضورة سوى من يستطيع أن يقدم ما هو مطلوب منه”.

سباح مهدد بالطرد !

و خلال الاجتماع الذي عقد أول أمس بين بن طوبال واللاعبين بمقر النادي الجديد، أقدم المدير العام للشركة على طرد المدافع الشاب سباح من الاجتماع، على خلفية شن اللاعب الوهراني حملة تحريضية قصد تلقي المستحقات العالقة، و أفاد مصدر مقرب من بن طوبال أن هذا الأخير يفكر في تسريح اللاعب نهائيا من النادي القسنطيني.  

م. ك

 

 

Print Friendly