وفاق سطيف

مع بدء العـد التنازلي للمواجهة المقبلة أمام الترجي التونسي في إطار إياب دوري المجموعات لرابطة أبطال إفريقيا، يزداد الضغط على النسر الأسود الذي يقترب  من تحقيق التأهل إلى المربع الذهبي ليكون ثاني فريق جزائري في الألفية الثانية يصل إلى هذا الدور بعد شبيبة القبائل، فبعد أن عادت العناصر السطايفية إلى جو التدريبات وبداية الطاقم الفني في تطبيق برنامجه التحضيري الخاص بهذه المباراة الهامة والمصيرية والتي لا تقبل القسمة على اثنين بدأ السوسبانس في الشارع الرياضي السطايفي الذي لا حديث له، إلا عن موعد اللقاء وآخـر أخبار اللاعبين والفريق السطايفي الذي لا يفصله عنه تحقيق حلمهم إلا 90 دقيقة فقط لإعلان الأفراح في مدينة عين الفوارة.

استئناف التدريبات في أجواء جد رائعة

تميزت حصة استئناف التدريبات بأجواء رائعة و ممتازة ، كما سجلنا ولأول مرة حضور جميع اللاعبين، ما يؤكـد عزيمة الجميع على بلوغ الهدف المسطر وقد كانت الحصة التدريبية ليوم أمس البداية الحقيقية للتحضيرات الجادة لمباراة الترجي، إذ قـرر الطاقم الفني الدخول في الأمور المهمة والرئيسية أين ركز على العمل البدني المكثف حتى يكون الجميع جاهزين ليس فقط لمباراة السبت المقبل أمام الترجي التونسي، بل أيضا لافتتاح الرابطة المحترفة الأولى التي ستكون مهمة أبناء عين الفوارة فيها على صفيح ساخن في أول مواجهة لهم أمام البطل اتحاد العاصمة بملعب حمادي ببولوغين.

إدارة الترجي تعـول على الكولسة  

تحركت إدارة الترجي منذ عدة أيام في كل الاتجاهات لتوفير كافة الظروف لفريقها من أجل تحقيق المفاجأة بملعب النار والانتصار والعودة بنقاط الأمل أمام الوفاق السطايفي، أين كشفت هذه المصادر أن إدارة الترجي ضغطت كثيرا على بعض المسؤولين في الاتحاد الإفريقي لرفض طلب إدارة الوفاق بتأجيل المباراة 24 ساعة، وهو ما كان بالفعـل ، لان حسب آخـر الأخبار فان المباراة ستلعب عشية السبت المقبل ، وكما هو معروف فإن إدارة النادي التونسي تتقن جيدا لعبة الكواليس، ويكفي ما حدث خلال لقاء العودة أمام شبيبة بجاية الموسم الماضي أين فاز عليه بفضل الكولسة والدور الكبير الذي لعبه حكم تلك المباراة.

الترجي سيسافر نحو سطيف عبر طائرة خاصة

في الوقت الذي لم يتأكد فيه مخطط رحلة النادي التونسي إلى الجزائر ، فإن أخر ما علمناه من العاصمة التونسية أن إدارة الترجي التونسي تدرس إمكانية السفر إلى سطيف عبر طائرة خاصة والتي ستتجه صبيحة الخميس المقبل إلى مطار الثامن ماي45 مباشرة ومن المحتمل أن يتم الفصل في القرار النهائي عشية الغد الاثنين، ويأتي هذا القرار بعد أن أبدى الكثير من محبي النادي التونسي السفر مع الفريق، ما يجعـل إدارة الفريق لا تتحمل لوحدها تكاليف إيجار الطائرة الخاصة، وكـذا يكشف على إصرار الترجي التونسي على لعب أخر أوراقه أمام الوفاق من أجل تحقيق نتيجة ايجابية بسطيف.

الحكم الايفواري يثير المخاوف

لا حديث هذه الأيام إلا عن الحكم الايفواري مانديز الذي أصبح يلقب بالحكم النحس للعديد من الأندية العربية التي تتعثـر خلال إدارته لمبارياتها خاصة مع التونسيين،حيث في الغالب ينحاز إليهم وهو الأمر الذي كشف عنه مؤخرا رئيس الوفاق حسان حمّار الذي تحرك هو الآخـر بسرعة وأعلم رئيس الفاف محمد روراوة بذلك وحسب أخر الأخبار فان الطاقم التحكيمي الايفواري الذي سيصل إلى مدينة سطيف هذا الخميس سيتوقف بمطار الدار البيضاء بالمغرب ، مما يجعل الشك قائما من اجل الإلتقاء بأحد ممثلي إدارة الترجي التونسي.  

الطاقم الفني يتجنب برمجة حصتين في اليوم

فضل الطاقم الفني عدم برمجة حصتين في يوم واحـد لتجنب الإرهاق، والاكتفاء بحصة واحدة كل يوم على أن تكون برمجة خاصة خلال هذه الحصص التدريبية تسمح للفريق لأن يكون جاهـزا 100 % يوم المباراة، كما أكد الطاقم الفني على أن الدخول في تربص مغلق ثان قبل مواجهة الترجي التونسي سيكون مفيدا وفي صالح اللاعبين كما حدث قبل السفـر إلى تونس ومواجهة النادي الليبي، أين عاد الوفاق بكامل الزاد الذي مهـد الطريق أمامه ليحقق حلم التأهل.

عمل كبير ينتظر حراس المرمى

أكد مدرب الحراس كمال عباسن أن عملا كبيرا ينتظر حراس المرمى خلال هذه المرحلة وان البرنامج المقرر لم يطبق منه إلا 30 %، وهو يبحث عن تألق كل الحراس وليس حارسا واحدا فقط كما أشار انه وضع برنامجا خاصا خلال التحضيرات الحالية، حتى يكون الحراس على أتم الاستعداد لمباراة السبت المقبل، والتي كما هـو معروف يكون فيها دور الحراس مهما لإعطاء ثقة اكبـر لزملائهم اللاعبين .

مضوي محتار بين تألق بلهاني و خبرة خذايرية

لا تزال قضية الحارس الأول للوفاق تؤرّق مدرب الوفاق، خاصة بعد أن تمكن الحارس بلهاني من كسب الرهان والبروز بشكـل لافت خلال المباراة السابقة أمام الأهلي البنغازي الليبي، لكن مع ذلك لا يعني أنه سيكون أساسيا خلال مواجهة الترجي التونسي، أين أكدت مصادر مقربة من ماضوي أن هذا الأخير مازال مترددا في حسـم الأمـر بين من سيكون الحارس الأول في مباراة الترجي في ظل العمل الكبير الذي يقوم به الحارس خذايرية حاليا إلى جانب خبرته الطويلة في مثل هذه اللقاءات.

ماضوي يشدد اللهجة مـع المدافعين

بالرغم من الفوز الثمين الذي حققه الوفاق خارج قواعده على حساب النادي الليبي والذي مكن النسر السطايفي من الانفراد مجددا بالصدارة إلا أن ذلك لم يمنع المدرب ماضوي من التأكيد على أن الفريق لم يظهر بوجهه الحقيقي خلال هذه المباراة، وارتكب العديد من الأخطاء القاتلة التي كادت تكلف الفريق غاليا خاصة الخط الخلفي، وهو ما جعله على هامـش الحصة التدريبية ليوم أمس يتحدث مطولا مع المدافعين ويشدد اللهجة معهم ملحا على تدارك الأخطاء وعدم نسيان أنفسهم أمام مهاجمي الترجي.

مضوي يقرر العودة إلى الخطة الكلاسيكية

بعد الانتقادات الكثيرة التي وجهت له خلال مباراة الأهلي البنغازي الليبي بالرغم من الفوز بسبب اعتماد المدرب مضوي على ثلاثة مدافعين في المحور وهو الأمر الذي جعـل الخط الخلفي يرتكب العديد من الأخطاء، وهو ما اعترف به المدرب ماضوي نفسه عقب استئناف التدريبات، أين أكد لمقربيه أنه كان مجبرا على تلك الاختيارات، إلا انه أضاف أن ذلك لم يحدث أمام الترجي التونسي وسيعود إلى تطبيق الخطة الكلاسيكية، وهي 4/4/2 وسيتم الكشف عن قائمة التشكيلة الأساسية عشية الخميس المقبل أين ينوي إحداث بعض التغيرات على التشكيلة التي لعبت أمام النادي الليبي .

بولحجيلات سيكشف نقاط قوة و ضعف الترجي

من المحتمل أن يعقد الطاقم الفني عشية الغد اجتماعا مغلقا من اجل وضع أخر اللمسات على التحضيرات التي يقوم بها الفريق السطايفي قبل مواجهة الترجي التونسي، أين سيوجه المدير الفني للوفاق بولحجيلات أخـر النصائح للمدرب ماضوي، ومساعديه بعد أن جمع كل المعلومات، وكذا التحضيرات التي قام بها المنافس خلال الأيام الماضية خاصة عقب اللقاء الودي الذي لعبه الترجي عشية أمس السبت أمام شبيبة القبائل، وهي المعلومات التي ستساعد الطاقم الفني كثيرا على الاعتماد عليها لرسم الخطة التي سيتم تطبيقها أمام النادي التونسي للظفر بأول فوز بسطيف وكذا التأهل مباشرة إلى النصف النهائي.

الكرات الثابتة مشكلة الوفاق

أكد لنا احد أعضاء الطاقم الفني السطايفي أن المشكلة التي تواجه الفريق السطايفي خلال مبارياته الحالية في دوري المجموعات هو البطئ في الهجمات المعاكسة نظرا لنقص الانسجام بين اللاعبين الجدد والقدامى وكذا تواصل ضعف الفريق في الكرات الثابتة التي دائما تشكل خطرا على مرمى الوفاق، ولعـل ذلك ما دفع الطاقم الفني التحدث عن هاتين النقطتين كثيرا خلال بداية التحضيرات الحالية والتركيز على تدارك ذلك قبل مواجهة الترجي التونسي الذي يملك ترسانة من اللاعبين الممتازين، والذين لن يتسامحوا مع تلك الأخطاء التي مرت بردا وسلاما على مرمى الوفاق خلال لقاء الأهلي البنغازي الليبي.

الوفاق يسعى إلى التخلص من عقدة سطيف

في الوقت الذي تمكن الوفاق من حصد 06 نقاط كاملة خارج قواعده، حيث فاز بمبارتين أمام كـل من الترجي، وكذا الأهلي البنغازي الليبي ، فيما لم يتمكن الوفاق من تحقيق أي انتصار داخـل قواعده واكتفى بالتعادل مرتين أمام الصفاقسي، وكذا النادي الليبي ما يـدل على أن الفريق السطايفي يعيش تحت ضغط كبير خلال اللعب بملعبه وأمام أنصاره الأمر الذي جعل الطاقم الفني يركز على ذلك ويعمل على إيجاد الحلول اللازمة لأجل تحقيق أول انتصار في دوري المجموعات بملعب الثامن ماي 45 بسطيف.

ماضوي يعد بمباراة الموسم أمام الترجي

من جهة أخرى فان المدرب مضوي أبدى تفاؤلا كبيرا قبل مواجهة الترجي التونسي أين أكد أن الجميع يعي المسؤولية الملقاة عليهم، وهو ما يزيد من عزيمتهم لأجل تحقيق الفوز والتأهل إلى المربع الذهبي، ولما لا النهائي أما بخصوص التحضيرات الذي يقوم بها الفريق فقد اعتبرها ماضوي بأنها في الطريق الصحيح، مضيفا أنه سيعمل على تجهيز لاعبيه وإعدادهم لأداء مباراة في المستوى، أي مباراة الموسم على حد تعبيره.

 

Print Friendly