Carp 

تم بولاية قالمة استزراع 200 ألف وحدة من صغار سمك الشبوط الصيني وذلك بموقعين مائيين ببلديتي عين مخلوف وحمام دباغ، وتم في هذا السياق بسد مجاز بقر ببلدية عين مخلوف استزراع  150 ألف بلعوط أي وحدة من صغار سمك الشبوط الفضي ، وأكد رئيس مكتب الاستغلال والإحصائيات بمديرية الصيد والموارد الصيدية السيد زعيم مجالدي أن عملية الاستزراع الأخيرة على مستوى هذا السد الصغير تعد الثانية بعد عملية أولى تمت سنة 2001 وقد تم مؤخرا منح أول رخصة لمستثمر خاص لممارسة نشاط الصيد القاري واستغلال المخزون السمكي على مستوى هذا الموقع المائي، وحسب نفس المسؤول فإن سد “مجاز بقر” المستغل في سقي ما يزيد عن 300 هكتار من الأراضي الفلاحية يتوفر على ثروة سمكية معتبرة في صنفي سمك الشبوط الصيني المستزرع و “الباربو” المتواجد طبيعيا ما جعله يعرف إقبالا كبيرا من طرف الصيادين الهواة من داخل وخارج الولاية، وعملية الاستزراع المنجزة مؤخرا شملت أيضا حاجزا مائيا بمنطقة “الريحانة” ببلدية حمام دباغ لا تتجاوز قدرته التخزينية 100 ألف متر مكعب من المياه والكمية المستزرعة بهذه المنشأة الصغيرة التابعة لقطاع الري والموجهة للسقي الفلاحي قدرت بـ50 ألف وحدة من صغار سمك الشبوط الصيني الفضي، وتندرج هذه العملية التي نظمتها مديرية القطاع بالتنسيق مع الغرفة المشتركة ما بين الولايات للصيد البحري وتربية المائيات لولاية قالمة في إطار الحملة الوطنية لاستزراع السدود والمواقع المائية بالأسماك لسنة 2014 والأسماك المستزرعة تم جلبها من مفرخة الأوريسيا بولاية سطيف التابعة للمركز الوطني للبحث والتنمية في الصيد البحري وتربية المائيات.

 

Print Friendly