%d9%81%d9%8a-%d8%a7%d8%ae%d8%aa%d8%aa%d8%a7%d9%85-%d9%85%d9%87%d8%b1%d8%ac%d8%a7%d9%86-%d8%a7%d9%84%d9%81%d9%8a%d9%84%d9%85-%d8%a7%d9%84%d8%a3%d9%85%d8%a7%d8%b2%d9%8a%d8%ba%d9%8a

فاز فيلم ” كفاح القلب” للمخرج محمد رحال خلال الطبعة 15 للمهرجان الثقافي السنوي للفيلم الأمازيغي بجوائز “الزيتونة الذهبية” المخصصة لأحسن فيلم طويل و أحسن أداء نسوي و ذكوري. و قد تم إسداء جائزة أحسن أداء نسوي وذكوري إلى كل من فاطمة جاييت في دور سارة و سليم ميلودي في دور وسيم  في الفيلم المذكور. وقد عبر المخرج محمد رحال عن فرحته لرؤية فنانيه يتألقون. وتدور قصة الفيلم أساسا حول صراع الأجيال و بعض الظواهر التي يعاني المجتمع الجزائري منها كالإدمان على المخدرات و الانتحار و الهجرة. و جرى حفل اختتام هذه الطبعة 15 بدار الثقافة مولود معمري بحضور وزير الشباب و الرياضة الهادي ولد علي. و في فئة الأفلام القصيرة تم منح جائزة “الزيتونة الذهبية” للفيلم ” أعدك ” لمحمد يرقي و الذي ”  نال إعجاب لجنة التحكيم بفضل خصائصه التقنية و الفنية” حسب رئيس لجنة التحكيم في هذه الفئة السيد عبد الكريم تازاروت و الذي عبر عن أمله في رؤية هذا  المنتج الشاب ” يمر إلى الفيلم الطويل”. و قد قامت نفس اللجنة بإسداء جائزة ” الزيتونة الذهبية” المخصصة لأحسن فيلم بالصور المتحركة لـ ” اينيزرا مزال أنزار” من إخراج كريم بلعابد.

                تألق السينما الميزابية

و فيما يخص الفيلم الوثائقي شرف المخرج مصطفى بوكساني السينما الميزابية بنيله جائزة ” الزيتونة الذهبية” على فيلمه ” أيثران نال ميلود” المخصص للاحتفال بمناسبة المولد النبوي الشريف في منطقة القرارة (غرداية). و قامت أيضا نفس اللجنة بإسداء جائزتين تشجيعيتين للمنتجين مالك عميروش على فيلمه ‘نا جوهر أمحيس : امرأة مميزة” و عميروش حاجمي على فيلمه ‘كاني كان’ الذي خص بورتري للفنان أعمر عمراني. و أشار رئيس لجنة التحكيم لهذا الفئة السيد سليم عقار إلى أن المنتجين الشباب لهذا النوع السينيمائي يجدون صعوبة في التفريق بين فيلم وثائقي من الفن السابع و الروبورتاج الموجه للتلفزيون. وفيما يتعلق بمسابقة أحسن سيناريو و التي تم إطلاقها في إطار هذا المهرجان نالت الفنانة الكوميدية ‘بوعلام جميلة’ الجائزة على نصها ” الجرح أورانحلو”.

و للإشارة تميزت هذه الطبعة بتنافس 25 فيلما من بينهم 9 أفلام وثائقية  و 8 أفلام قصيرة و 5 أفلام طويلة و 3 أفلام صور متحركة.

 

Print Friendly