timthumb

ذكرت الهيئة العربية للمسرح، أن الدورة التاسعة لمهرجان المسرح العربي، المرتقبة بالجزائر في جانفي المقبل، ستكون الأضخم من نوعها، سواء على مستوى عدد العروض والمشاركين أو المدة الزمنية. وتجري فعاليات المهرجان بمشاركة نحو 550  فنانا مسرحيا من الجزائر والدول العربية، منهم 267 من المشاركين في العروض المسرحية و120 في المؤتمر الفكري و70 في الورش والندوات النقدية والتحكيم. وأوضح إسماعيل عبد الله الأمين، العام للهيئة العربية للمسرح في مؤتمر صحفي بمقر الهيئة في الشارقة، أن المختلف في هذه الدورة هو عدد أيام المهرجان ستكون عشرة، فيما المعتاد هو سبعة أيام. وتحتضن مدينتا وهران ومستغانم أنشطة وعروض المهرجان، بين العاشر والتاسع عشر من جانفي، وتحمل دورة هذا العام اسم المسرحي الجزائري الراحل عز الدين مجوبي.

وينظم المؤتمر الفكري لدورة هذا العام تحت عنوان “العبور إلى المستقبل بين الريادة والقطيعة المعرفية” بمشاركة 120 ناقدا وباحثا.

Print Friendly